نصائح هامة حول امتلاك منزل ثانوي مناسب !

إذا كنت ترغب في الاستثمار في شراء منزل ثاني ، فمن المهم أولاً وقبل كل شيء أن تسأل نفسك الأسئلة الصحيحة. قد يكون من الصعب توقع تكاليف في مثل هذه العملية. لمعرفة المزيد حول الموضوع إليك ما تحتاج إلى معرفته قبل شراء منزل ثانوي.
 
عبر العديد من المغاربة عن رغبتهم في امتلاك العديد من العقارات.  هناك العديد من الدلائل على أن هذا هو الوقت المناسب للاستثمار في شراء منزل ثاني. يقدم سوق العقارات بالفعل فرصًا جيدة حاليا و بأثمنة جد مناسبة، خاصة في بعض المناطق الواقعة وسط المدار القروي عن حيث تكون أسعار العقارات بأثمنة جد مناسبة ، والجدير بالذكر أيضا أن معدلات الفائدة على القروض العقارية منخفضة نسبيًا حاليا.
 
ماهي خصائص ومميزات شراء منزل ثانوي ؟
يمنحك المنزل الثاني عنوانًا ثانيًا يمكنك تحويله إلى نقطة تجمع عائلتك وأحبائك لقضاء أفضل الأوقات. سيسمح لك أيضًا بالاستمتاع بوجهة إجازة مميزة في أي وقت من السنة. 
يعد قضاء عطلة وسط منزل يراعي ويستجيب لكافة تطلعاتك عامل مهم من حيث تحقيق الراحة والصفاء. 
إذ يمكن أن يساهم شراء هذا النوع من العقارات أيضًا في توسيع رأس المال الخاص بك وأصولك العقارية. ستكون قادرًا على جني الأرباح من إعادة البيع ، أو حتى تأجيرها بشكل موسمي خلال الفترات التي تكون فيها مشغولا. 
على المدى الطويل ، ستكون أيضًا وسيلة للاستعداد لتقاعدك وسط جو طبيعي هادئ وصحي .
 
كيف تختار المنزل الثاني المناسب؟
شراء منزل ثاني لا ينبغي أن يتم بسهولة لأنك تملك الوقت الكافي للتفكير. من الأفضل مقارنة العروض المختلفة جيدًا ووضع الخيارات المختلفة المتاحة لك في منظورها الصحيح. من الضروري تحليل السوق المحلي بشكل صحيح. قد يكون هذا معقدًا في بعض الأحيان ، خاصةً إذا كان لديك عدد قليل من المعايير . 
في بعض المناطق المعزولة ، غالبًا ما يكون من الصعب الاعتماد على حجم المعاملات السابقة. بالإضافة إلى ذلك ، يتم شراء منزل ثاني في معظم الحالات في منطقة جغرافية غير معروفة للمشتري لذلك لا تتسرع . 
وفي ما إذا كنت تشعر بأنك تفتقر إلى المعايير ، فسيكون من الضروري بلا شك أن تطلب خدمات متخصص في العقارات لدعمك في بحثك. 
وهذا النوع من الخدمات متوفر لدى شركة مبوّب العقارية يمكنك اكتشاف ذلك بالنقر هنا.
 
كيف يمكنك تقييم التكاليف المختلفة المرتبطة بشراء منزل ثانوي؟
الاستثمار في منزل ثانوي لا يتعلق فقط بافتراض سعر الشراء. قد تكون التكاليف المختلفة التي سيتم إضافتها بعد ذلك مرتفعة أيضًا. لذلك من المهم توقعها جيدًا. من الضروري التفكير بعناية في جميع النفقات التي ستأتي مع اقتناء منزل ثاني إذا كنت لا ترغب في اكتشاف مفاجآت بعد مرور الوقت فيجب أن تضع في قائمة اعتباراتك مايلي :
 
 

  • إمكانية سداد القرض:

 
قليل من المشترين قادرون على الحصول على مثل هذا الاستحواذ دون الحاجة إلى اللجوء إلى قرض عقاري. لذلك من المهم توقع مبلغ أقساطك الشهرية ، وخاصة دراسة مدى تأثيرها على ميزانيتك.
 
 

  • تأثير الوطن الثاني على نظامك الضريبي:

 
يؤدي اقتناء منزل ثاني أيضًا إلى زيادة الضرائب الخاصة بك. العديد من الضرائب الواجب توقعها ، مثل ضريبة الإسكان أو ضريبة الأملاك. من الممكن أن تستثنى من هذا الأخير لمدة معينة ، لكنك ستضطر إلى الدفع بعد هذه الفترة. 
 
 

  • تجديد الممتلكات:

 
من النادر شراء منزل ثانٍي جديد. غالبًا ما يفضل المشترون الذين يبحثون عن السحر والأصالة المباني القديمة. هذا هو السبب في أنه ليس من غير المألوف إجراء العديد من التجديدات قبل التمكن من الاستمتاع الكامل بالعقار. هذا العمل له بالطبع تكلفة يصعب توقعها في وقت الشراء. قد يغري المشتري أيضًا الشروع في عمل لتحسين ممتلكاته. كتركيب حمام سباحة جديد أو إعادة تصميم المطبخ …
هذه الخطوات مهمة في تقييم الممتلكات وخاصة إذا كان الهدف من وراء ذلك هو تأجير وإعادة بيع العقار مستقبلاً.
 
ماهي القيمة المضافة التي يشكلها لمنزلك الثاني؟
تختلف القيمة المضافة التي يشكلها امتلاك منزل الثاني من شخص لآخر فالبعض يجعل منه فضاء لقضاء إجازات هادئة مع العائلات في جو وطابع خاص وكذا الاستمتاع وتنويع ظروفهم المعيشية. والبعض يرى أنه استثمار إذ من الممكن التفكير في وضع المنزل للإيجار  في فترات العطل وهذا مايشكل مصدرا مهما للدخل.
 
مواضيع ذات صلة :
 

 

في المقال المقبل موقع مبوّب سيكشف عن مقال خاص حول مقياس مؤشر سوق الإيجار

لذلك ندعوكم لاكتشاف أول موقع عقاري في المغرب وهو مبوّب الخاص بتأجير أو بيع أو شراء أي نوع من العقار.

تابعوا جديد تدوينات الموقع للبقاء على اطلاع دائم بجميع الأخبار والموضوعات المتعلقة بالعقارات الرقمية وغير ذلك …

 

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *