نصائح مساعدة على احتراف تقنية التصوير الفوتوغرافي

من الملاحظ في الآونة الأخيرة ازدياد الطلب على التصوير الفوتوغرافي وذلك راجع بالأساس إلى توسعة انتشار الكاميرات الرقمية سواء في الهواتف المحمولة أو الكاميرات الصغيرة سهلة الاستخدام وكذلك نوع الاحترافية منها، إذ أصبح التقاط صور بجودة عالية في أي مكان وزمان أمرا في منتهى السهولة ، وبناء على أهمية التصوير سيقوم موقع مبوّب بعرض مجموعة من النصائح المساعدة على احتراف تقنية التصوير الفوتوغرافي بشكل احترافي يرسخ كافة اللحظات الجميلة.
 
أولا تحديد الهدف من الصورة:
هذه الخطوة همة بشكل كبير إذ يجب أن توضع في الدهن فكرة أساسية قبل رفع الكاميرا باليد والضغط على زر التصوير يجب تحديد ومعرفة الهدف من التصوير هذه الخطوة مهمة للغاية التركيز  على الشيء المراد تصويره هو المهم في الصورة ويجب مراعاته.
وإذا كان الهدف المراد تصويره هم أشخاص  فلا تتسرع، وقم بأخذ الوقت الكافي مع موضوعك قبل وأثناء وبعد التقاط الصورة. حاول التعرف على الشخص الذي ستصوره، واظهر اهتمامك به حتى  يشعرن بالاسترخاء، ومن هناك سيصبح وكأن التقاطك الصورة عمل مشترك بينكما.
 
ثانيا التحلي بالصبر
أكد بعض المتخصصين في مجال لتصوير أنه من بين الأخطاء الشائعة التي يقع فيها المصورون هو التقاط صورة أو صورتين في مكان معين، وبعد ذلك الانتقال المباشر إلى مكان آخر.
لكن بدلا عن ذلك، يُنصح بالتقاط صور متعددة يتراوح عددها بين 10 و15 صورة أو أكثر إن كان ذلك ممكنا في الوسط نفسه، لأن استنفاد كل الفرص واللقطات المتوفرة في ذلك المكان يجعل منك مصورا محترفا.
 
ثالثا العمل على تحسين الإضاءة
ينصح باستخدام ضوء الفلاش أوتوماتيكيا في إعدادات التصوير. كما يستحسن استخدام الضوء الموجود في الكاميرا، أو استعمال مصدر إضاءة خارجي إذا كانت الكاميرا غير مزودة به لأن هذا الأخير يعتبر من المؤثرات الخارجية التي لها قيمتها الخاصة في جودة كل الصور التي يتم التقاطها.
وينصح كذلك بالوقوف في مكان تكون فيه الإضاءة مناسبة للصورة، أو الوقوف جانبا وليس أمام الشمس أو في مكان ظلها. في المساء يفضل توجيه الإضاءة الموجودة، بحيث تكون الإضاءة مسلطة على الموضوع المراد تصويره.
 
رابعا حسن اختيار خلفية الصورة
لاحتراف التصوير وجب الإهتمام بخلفية الصورة، والتي تؤثر بشكل كبيرة على جودة الصورة.وينصح كذلك خبراء المجال بالابتعاد عن تصوير خلفيات ذات ألوان متعددة أو غير واضحة المعالم أو غير جميلة لأن هذا من شأنه أن يحدث بعض التشتت في التركيز عن المحور الأساسي من الصورة.
 
خامسا معالجة الصورة
ربما تكون التقطت ما تعتقد أنها أفضل صورة ممكنة للمشهد بكاميرا هاتفك الذكي أو غيرها، لكن الصورة يمكن  للصورة أن تفتقرلذلك  الغنى اللوني أو الحدة أو الجمال الذي أردت.
وهنا ندخل في مرحلة “المعالجة اللاحقة بالصورة الملتقطة” والتي تتم باستخدام أحد برامج معالجة الصور سواء على الحاسوب الشخصي أو حتى باستخدام أحد التطبيقات العديدة على الهاتف لتحقيق الغرض ذاته، إذ صبح بإمكانك تغيير الإضاءة التقنية أو الفنية، أو حذف بعض الأشياء التي قد تعيق جمالية الصورة، وفي النهاية قد تحصل على صورة ترضيك أنت أولا وتثير إعجاب كل من يراها.
 
في المقال المقبل موقع مبوّب سيقدم لكم حصيلة بعض أبرز الأنشطة الرياضية الموازية لفصل الشتاء.
 
لذلك ندعوكم لاكتشاف أول موقع عقاري في المغرب وهو مبوّب الخاص بتأجير أو بيع أو شراء أي نوع من العقار.
 
تابعوا جديد تدوينات الموقع للبقاء على اطلاع دائم بجميع الأخبار والموضوعات المتعلقة بالعقارات الرقمية وغير ذلك …”
 

0 ردود

اترك رداً

تريد المشاركة في هذا النقاش
شارك إن أردت
Feel free to contribute!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *